مراجعات

مراجعة: Yakuza: Like a Dragon

سلسلة Yakuza عُرفت بأنها شبيهة بسلسلة Shenmue التي بالأصل مبتكر ياكوزا كان أحد مطوريها. بدأت رحلة السلسلة منذ عام ٢٠٠٥ وهي بنظام القتال المباشر (beat ’em up) مع تميزها بحركات إعدامية سينمائية. القصة يقودها Kazuma Kiryu تنين دوجيما منذ ٧ أجزاء بجانب عدد من الشخصيات ولكن هذه المرة الأب الروحي للسلسلة Toshihiro Nagoshi قرر بأن يتجه هو وفريقه إتجاه مختلف وجذري في أسلوب اللعب مع بطل جديد وبحسب تصريحه فإن لم ينجح بهذا التوجه فستعود السلسلة لجذورها بالأجزاء المستقبلية.

البطل الجديد للسلسلة والتركيز على الشخصيات في الجانب القصصي.

لأول مرة بالسلسلة، جزء رئيسي لن يكون Kazuma Kiryu بطل القصة. هذه المرة سنلعب بشخصية Ichiban Kasuga الذي يذهب في رحلة شخصية ليصبح “بطلاً” بعد ان تم نبذه مجتمع الياكوزا وسُجن ١٨ عاماً، سيبدأ من الصفر لعيش حياة طبيعية بما فيها كسب لقمة عيشه وتحقيق شغفه (لم يتم ذكر التفاصيل المهمة بمقدمة القصة لتجنب الحرق).
قبل ان ننتقل إلى نقطة أحداث القصة، دعونا نتحدث عن Ichiban الذي يعتبر أهم التغييرات الجذرية التي تقلق جمهور السلسلة بعد التغيير الذي حدث لأسلوب اللعب. والمقياس مرتفع جدا لأن هذا المنصب كان لأحد أكثر الشخصيات الأيقونية (Kiryu) وقد يقارنه البعض بإتشيبان في نقطةٍ ما نظراً لكونه البطل الرئيسي لهذا الجزء ولقادم الأجزاء.
حسناً دعونا نتعرف عليه أكثر، إتشيبان يبلغ من العمر ٤٢ عاماً ومولع بسلسلة Dragon Quest لدرجة أنه يريد أن يصبح بطلاً كالموجودين بـDQ أيضا، لا زال محتفظ بمبادئ الياكوزا حتى بعد ان تم نبذه وسجنه لمدة طويلة. الوشم الذي على ظهره هو “سمكة التنين” وليس تنينًا لأن من يضعون هذا الوشم في عالم الياكوزا هم أساطير حية وبلغوا مرحلة إحترام كبيرة بين الناس وتسمية اللعبة هنا منطقية “كالتنين” بالنسبة لمن حوله.
شخصية Ichiban بعد ان تعرفت عليه أكثر تعلقت بالشخصية أكثر فهو لديه تعبير أكبر للمشاعر سواء بالمهام الرئيسية والجانبية ولديه تأثير عالي على باقي الشخصيات وستجده يثبت قوة شخصيته في مواضع عديدة باللعبة، ولربما لن يروق لك من الوهلة الأولى لكن بنهاية المطاف سيكون قابل للإعجاب.

هناك خط رئيسي للقصة يتقدم مع كل فصل، لكن Yakuza: Like A Dragon تقوم بخلق أحداث تجعلك ترتبط بالشخصيات أكثر حيث ستجد خصوصاً بالبداية لحظات إرتجالية تشكّل هذه الرحلة وتحدد الوجهة وستتعاطف معهم كثيراً بعد أن تتعرف على أسبابهم وتشعر بأن هذي الشخصيات قريبة جداً منك خصوصاً في ظل تواجد شخصية مفعمة بالحيوية والمشاعر مثل Ichiban.
لن نشهد هذا فقط بالمهام الرئيسية بل خارجها أيضاً، فستجد عداد “ترابط” ومرقم بمستويات ويتم ملؤه في كل مرة تتعرف على حياتهم الشخصية أكثر سواء عن طريق قضائك لعدد من النشاطات الممتعة معهم في Survive Bar أو تعليقاتهم ومحادثاتهم الإختيارية المضحكة عند عدد من المواضع بالمدينة أو اذا تناولت معهم الطعام (حينئذ سيتم فتح حركات قتالية جديدة).
في كل ألعاب تعاقب الأدوار اليابانية سواء الحديثة أو الكلاسيكية تقوم بالتركيز كثيراً على الشخصيات، وهذا أهم جزء في الجانب القصصي لدى هذا الصنف وYakuza: Like a Dragon أكثر من أي جزء بالسلسلة تقوم بأداء واجبها تجاه هذا الامر على أكمل وجه كلعبة تعاقب أدوار.
وهل أتى هذا على حساب سير الأحداث أو السرد القصصي؟ لا، لا زالت الأكشنية والدراما في الأحداث التي تعودنا عليها وتشكل جزء كبير من هوية السلسلة بالرغم من إضافة نكهة فكاهية في الحوارات.

تغيير جذري في أسلوب اللعب للأفضل أم للأسوأ.

في التسع الأجزاء الماضية (مع الأجزاء الفرعية) ظلت ألعاب السلسلة بنظام واحد في أسلوب اللعب مع تحسينات كبيرة في كل جزء، حيث كان يتميز برتم سريع جدا في قتال الأعداء والزعماء على حد سواء مع حركات إعدامية سينمائية متنوعة وكثيرة.
في هذا الجزء قرر مبتكر السلسلة تغيير البطل كوننا شهدنا نهاية قصة Kazuma Kiryu في Y6 وتغيير أسلوب اللعب المعتاد إلى نظام تعاقب الأدوار (طقني وأطقك كما هو متعارف بيننا) وهنا ننتقل من أسلوب لعب ذو رتم سريع إلى بطيء، وهو يتطلب تأني في إختيارك للخطوات التالية:
– المهارات (ضربات و قدرات خاصة تتطلب نقاط سحر (MP)).
– ETC (قائمة تشمل الأدوات و الإستدعاءات).
– الهروب من أرض المعركة.
أثناء القتال يجب ان تضع بالحسبان الكثير من الأمور وكيفية توظيف هذه العناصر وإستغلالها كأفضلية لك عند لعبك بالأربع شخصيات وإذا إستطعت معرفة نقاط ضعف عدوك يمكنك إنهاء المعركة في دورتين أو ٣ أو على الأقل الخروج بعدد كبير من المكاسب وأقل عدد ممكن من الخسائر مثل إستهلالك لنقاط السحر أو الأدوات أو إنفاقك من أموال على الإستدعاءات و نحوها.

تبادل الأدوار أحد أكثر الأنظمة استراتيجية، وقامت العديد من السلاسل بإثبات صحة هذا التصريح لدرجة أن الكثير من اللاعبين يرونه معقّد إلى درجة أنه غير قابل للعب، ولربما أحد أكثر العوامل التي جعلت اللاعب الذي لا ينجذب لهذا الصنف ألا وهي قوائم الأوامر والإحصائيات الكثيرة والمعقدة، ولعل أكثر ما ميز لعبة Persona 5 بالأخص هو قوائمها جذابة المظهر والمبسّطة وسهلة التصفح والتنقل. ولذلك Ryu Ga Gotoku كان من المنطقي إستلهامهم قوائم P5 وهي في الحقيقة تعطي تقبّل كبير للاعبين الجدد المقبلين على هذا النوع من الألعاب خصوصاً جمهور السلسلة المعتاد على أسلوب اللعب القديم.

في السابق، بألعاب Yakuza كان التأثير الحقيقي في هزيمتك للأعداء والزعماء هو تطويرك للمهارات وشرائك لعدد كافي من العلاجات والذي يمكنك إكتسابه عن طريق لعبك لمهام القصة حتى دون الحاجة للإلتفات لكثير من النشاطات أو أي من المهام جانبية (بالتأكيد تعزز من التجربة ولكنك لن تحتاج لها للتقدم بالقصة الرئيسية) لكن الوضع إختلف هنا مع Yakuza: Like a Dragon، ففي وقت مبكر بمهمةٍ ما ستجد أن اللعبة تفرض عليك أن تقوم بلبس عدد من الدروع والإحتزام بإكسسوارات لكل شخصية وهذا لمصلحتك لأنك لن تصمد لو حتى لدورة واحدة، ومن هنا ستضطر إلى الاستثمار أكثر بعالم اللعبة (إطمئنوا هذه فقط مرة واحدة ولن تحجب عن اللعبة المهام بعدها خلف متطلبات معينة).

الأعداء متنوعين و لديهم مستوى تحدي عالي بالرغم من تفاوته سواء من المتجولين بالشوارع (لن يقوموا باللحاق بك بعد الآن لكن لا ترتاح لهذا الأمر لأنهم في كل مكان تقريباً وسوف يستنزفون الكثير من مواردك) أو الموجودين بالقصة من أعداء مصغّرين وزعماء، في كلا الحالتين من المنطقي أن تقوم بجهود أكبر بالتطويرات وكل ما يخص تعزيز التجربة لأنك ستحتاجها، من الأفضل أن تنتظر من جلستين لعب إلى ثلاث أو أربع حتى تقدم اللعبة كل نشاطاتها بشكل إجباري وتقوم بتوسيع نطاق إستثمارك في عالم اللعبة.

مدينة Yokohama بكل مافيها

أحد النشاطات التي تحدث فارق شاسع في اللعب هي الوظائف لدى شركة التوظيف “Hello Work” حيث ان كل شخصية من الشخصيات الأربع لديها وظائف مختلفة وكل وظيفة لديها مستويات من شأنها زيادة الضرر، وأرى من الممتع خلط وظائف مختلفة ورؤية ماهو متوافق مع باقي الشخصيات من تغطية كافة أنواع الأضرار لمواجهة مختلف الأعداء (يمكنك فتح وظائف بكسبك لنقاط معينة يمكنك الحصول عليها مع كل معركة)، هذا فيما يتعلق بنقاط الوظائف.
أما بالنسبة للأموال فإنتظر مهمة محاكاة إدارة الشركة (عبارة عن ألعاب مصغرة ذات عدد من الميكانيكيات وحصولك على ربح معين هو حسب أدائك فيها) التي تقدم أهم ما يمكن الحصول عليه ألا وهو الأموال أكثر من أي جزء من السلسلة، فمن خلالها تستطيع إستدعاء شخصيات أسطورية تستطيع إنهاء القتال بسرعة معهم (إبداعية إلى أبعد حد وهي بديلة للحركات السينمائية ولعل هذا ما يفصل روعة اللعبة عن باقي ألعاب تعاقب الأدوار) وأيضا شرائك للأدوات والمعدات والأسلحة والدروع من مصنّعي الأسلحة، وكلما توافرت لديك تجميعات بجانب أموال طائلة سيمكنك الحصول على هذا كله مع تأثيرات مميزة وحصرية لشخصية بعينها او جميعهم.

اللعبة تقدم نشاطات جانبية مصغرة ممتعة وجديدة حالها كحال باقي أجزاء السلسلة مثل سباق السيارات مع قصة جانبية خاصة بها وإختبارات المدرسة التي ينضم لها والسينما والكاريوكي بالإضافة إلى الـDungeons والتي في الحقيقة عددها محدود بالإضافة إلى انها متشابهة بالتصميم وحتى التصميم بحد ذاته سيء، فهو لا يقدم تنوع كبير مقارنةً بباقي المهام الطويلة باللعبة على خلاف ألعاب هذا الصنف، لا تعلم كيف قام المطور بغض البصر عن جزئية شائعة بين تجارب تعاقب الأدوار وغيرها الكثير من النشاطات الممتعة والمليئة بالتحدي بجانب المهام الجانبية الهستيرية التي لم تخذلنا سابقاً في باقي ألعاب Yakuza وهذا الجزء ليس بإستثناء.

الإيجابيات

+ أسلوب لعب تعاقب الأدوار ذو قابلية كبيرة للإستمتاع مع قوائم تجعل من السهل التأقلم على هذا النظام.
+ الشخصيات وعلاقاتهم فيما بينهم ذات كتابة رائعة ومصقولة.
+ بالرغم من وجود الطابع الفكاهي لكن لا زالت اللعبة تقدم أحداث مليئة بالأكشنية والدرامية التي عودتنا عليها Yakuza.
+ محتوى جانبي يعتبر الأضخم والأكثر تنوعاً على نطاق السلسلة.
+ موسيقى ملحمية متنوعة بالإضافة إلى أداء صوتي مذهل خصوصاً الياباني.
+ رسوميّات مبهرة لمناظر المدينة وأوجه الشخصيات، والفضل يعود لمحرك Dragon الرائع.

السلبيات

– تكرار في تصميم الـDungeons ناهيك عن سوئها.

الخلاصة

بصراحة لم أتوقع أبداً أن يأتي اليوم الذي أكتب فيه مراجعة للعبة Yakuza مفقودة التفاصيل التي لا يسعني الحديث عنها من ضخامة محتواها أو أن أستكثر بكلامي عن نقطةٍ ما فقط لأقوم بإيصال المعلومة لكي أنصف اللعبة، لعبة AAA لا تخاف من الفشل في زمن ترى فيه عامة الشركات التغيير الجريء ضرب من الجنون وإفلاس فوري، Yakuza: Like a Dragon تعتبر واحدة من افضل تجارب السنة إن لم تكن أفضل تجارب الجيل، هذه لعبة Yakuza قلباً وقالباً.

9.5/10

– الجدير بالذكر بأن اللعبة تدعم الدبلجة الانجليزية ولا تحتاج منك لعب باقي الأجزاء  لكن أوصي وبشدة لعب أحد أجمل وافضل السلاسل التي يمكن أن تلعبها. وأخيراً، عدد ساعاتها يصل من ٤٠ إلى ٥٠ ساعة تقريباً.

مراجعتنا للعبة Yakuza Kiwami 2

مراجعتنا لحزمة الجزء الثالث، الرابع، والخامس المحسنة من سلسلة Yakuza

مراجعتنا للعبة Yakuza 6 : The Song of Life

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s