مراجعة Destroy All Humans 2 Reprobed

الريميكات و الريماسترات ليست الشيء الذي ينقص هذا الجيل من صناعة الألعاب، و ريميك Destroy All Humans 2 Reprobed واحدة منها، السلسلة التي بدأت سنة 2005 قد تكفّل إستوديو THQ Nordic بإعادة إنتاجها، فهل نجح في إعادة الشباب لها، أم أنه كان بلا فائدة ؟

القصة و عنصر الفكاهة:

القصة هي آخر شيء قد تهتم له عندما تريد تجربة Destroy All Humans 2 Reprobed ، لكنها لا تخلو من عنصر الفكاهة ، خاصة عندما يتعلق الأمر بالسخرية من الأحداث في الولايات المتحدة الأمريكية في فترة الخمسينيات و الستينيات ، اللعبة مليئة باللحظات الفكاهية و الحوارات الممتعة بين الشخصيات ، مجنون هذا Crypto-138 .

أسلوب لعب بسيط و ممتع:

التنوع هو شعار اللعبة، نظام التصويب فيها من المنظور الثالث يذكرني بعنوان Insomniac Games الرائع Ratchet and Clank، هناك تشابه كبير في القدرات و الأسلحة، كالصواريخ و الليزر، و حتى القدرات الغريبة (وإلا لن تكون لعبة فضائيين).

القدرات و الأسلحة كانت متفاوتة في قوتها و حجم الضرر الذي تسببه بعضها لم يستهويني إستعماله إطلاقاً، وإقتصرت فقط على السلاح الناري، فقد كان أكثر فاعلية خاصة إذا تم تطويره للحد الأقصى.

بعض المراحل شَهِدَت إستعمال المركبة الفضائية في بعض القتالات ، للأسف كانت أكثر شيء إستفزني في اللعب، لعدم وضوح التحكم بها و بأسلحتها، و قد واجهت صعوبات في قتال بعض الزعماء بواسطتها، الحمد لله أنها كانت تُعَدُّ على أطراف الأصابع .

الشاشة تنقسم لنصفين و كل لاعب يرى شخصيته في نصفه المخصص له

بين قدرات الإستنساخ و قراءة الأفكار، Crypto يتمتع بقدرات تجعل أسلوب اللعب متنوعاً، و ممتعاً، لكنه للأسف لم يكن كافياً لتجنب الملل، و ظهر هذا جليّاً في تصميم المهام المكرر و الذي سنتكلم عنه مباشرة بعد هذه الفقرة، لا ننسى أن اللعبة تدعم طور اللعب الجماعي، للاعبين كحد أقصى، يمكنك تختيم اللعبة مع شخص ثانٍ، و لكن في نفس الشاشة، أي split screen، إضافة رائعة لمحبي التختيم الجماعي.

عالم واسع، و محتوى دسم:

يمكنني القول أن اللعبة تملك عالماً مفتوحاً لا بأس به، بمهام جانبية و نشاطاتٍ و إن كانت مكررة في المناطق الخمسة ( سان فرانسيسكو، اليابان، روسيا، لندن و أخيراً القمر)، اللعبة تمتلك قدراً لا بأس به من الحرية، و كان هذا أكثر شيء أحببته في عالمها. تصميم المهام الرئيسية والثانوية في اللعبة تراوح بين التجميعات التي تساهم في تطوير الشخصية، والأسلحة والمركبة الفضائية، وبين التحديات المنتشرة في المناطق الخمسة، المهام تخللتها بعض مراحل التخفي والتسلل و لكن ليس بطريقة عميقة، مجرد إمكانية التنكر بزي شخصية ما حتى لا يتم إكشتافك و أنت تتجول، و صراحة لطالما كان الأسلوب الفوضوي عملياً أكثر و لم أجد لعنصر التخفي و التنكر فائدة على الإطلاق.

اللعبة وفرت العديد من الأزياء و الأدوات التجميلية، من باب تغيير المظهر، مجموعة من Skins بعضها عبارة عن تكريم لسلاسل أيقونية مثل زيّ Death من سلسلة Darksiders.

عمر اللعبة وجدته مناسباً لتصنيفها، أخذت مني القصة الرئيسية مع بعض المهام الجانبية، على الصعوبة العادية حوالي 12 ساعة، و هذا في نظري عمرٌ ممتاز و مناسب للعبة أكشن مغامرات.

مظهر و آداء اللعبة:

إذا كان هناك شيء يستحق الإشادة في الريميك ، فهو مظهر اللعبة و تنوع بيئة عالمها و مراحلها، اللعبة فاجأتني في هذا الجانب، خاصة مرحلة اليابان و القمر، تفاصيل ممتازة و ألوان مُفعَمة بالحيوية، جعلتني أتوقف لأخذ بعض الصور عن طريق طور الفوتو مود فيها.

آداء سلس و ثابت معظم الأوقات، و خيار THQ Nordic بجعل الريميك على أجهزة الجيل الجديد فقط كان موفقاً، على الأقل في نسخة البلايستيشن 5 و التي تمت عليها المراجعة، صحيح كان هناك بعض الأخطاء التقنية خاصة تلك المتعلقة بالمهام، لكنها لم تكن كثيرة لدرجة التأثير على التجربة بشكل عام.

الإيجابيات:

– إعادة إنتاج محترمة سواء في الكمية أو الجودة

– عالم أوسع و أكثر حرية في التنقل

– أسلوب لعب و قتال بسيط و ممتع

– شخصية Crypto الفكاهية أضافت الكثير للحوارات و الأحداث

– طور Coop على نفس الشاشة لمتعة مشتركة

السلبيات:

– اللعبة تعاني من أخطاء تقنية عديدة
– رغم جودة الريميك إلا أنه لا زال يفتقر لمستوى لعبة مطورة على أجهزة جيل جديد
– مشاكل في التحكم بالمركبة الفضائية

الخلاصة:

لا يسعني القول سوى أن Destroy All Humans 2 Reprobed عبارة عن إعادة إنتاج محترمة لعنوان مرّ عليه قرابة الخمسة عشر سنة، التغيير طال أسلوب اللعب و المظهر العام للعنوان، و إختيار حصر الريميك للجيل الجديد كان قراراً صائباً، و أتمنى أن يتم إتخاذه في عناوين أخرى من قبل شركات أخرى، صحيح أنه يعاني من مشاكل تقنية و تكرار في بعض المهام، لكني قضيت وقتاً ممتعاً للغاية مع Crypto في رحلته للقضاء على ما تبقى من الإنسانية.

10/7.5

عرض الإطلاق

Website | + posts

عاشق لألعاب الفيديو منذ الصغر،قاريء للمانجا و معجب كبير بألعاب فروم سوفتوير و سلسلة زيلدا

اترك رد

أحدث الأخبار عبر حسابنا في تويتر
Login
Loading...
Sign Up

New membership are not allowed.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: