ملخص لأبرز وأهم أحداث عام 2020

هناك العديد من الأعوام التاريخية بصناعة ألعاب الفديو التي تخلدت في ذاكرتنا المستندة على إصدارات الألعاب أو القرارات التاريخية التي تتخذها الشركات و المطورين فيها، لكن و بشكل إستثنائي جائحة كورونا أحدثت فارق كبير جداً و ثوري على جميع صناعات الترفيه و مثل كل عام سنقوم بتلخيص أحداث عام 2020 الجنونية التي حصلت و نستذكرها معاً.

عام الألعاب الجماعية

في وقت مبكر من 2020 عندما حلت كارثة فيروس كورونا بدأ حينها العزل المنزلي وكان الجميع بأمس الحاجة إلى ترفيه يجعلهم لا يشعرون ببعد المسافات عن أحبابهم أو أصدقائهم أو أهاليهم، وهذه الألعاب كانت سبب كبير في تحقيق ذلك.

Genshin Impact

إحدى مفاجآت 2020 و من مطور صيني ليس لديه أي بصمة في الأسواق الغربية أو العالمية، تم نشرها و تطويرها من miHoYo وهي قابلة للعب بشكل مجاني بالكامل من صنف تقمص الأدوار و متوفرة على الأجهزة المحمولة و الـPC مع الـPS4، لعل من أكثر ما جذب الناس لها هو القدرة على قتال الوحوش و البحث عن الغنائم و تسلق الجبال و البنايات في عالم مفعم بالحيوية و مشبع بالألوان. البعض شبّه اللعبة بالناجحة The Legend of Zelda: Breath of the Wild لكن هناك إختلافات تجعلها تجربة مميزة فمثلا يمكنك اللعب حتى ٤ شخصيات، كما انها تحمل قصة رائعة و ملحمية و شخصيات مثيرة للإهتمام وهذا أمر لا تتشاركه باقي ألعاب الـ”Gatcha” أو المجانية للعب، قبل إطلاقها وصل عدد اللاعبين المسجلين إلى أكثر من 10 مليون لاعب و مستمرة بكونها أحد الألعاب الأكثر شعبية في Twitch كما أن تغطيتها الإعلامية وصلت إلى Washington Post و NPR، متجري Google Play و Apple توجّوها للعبة السنة لذلك تعتبر Genshin Impact من أنجح الألعاب في 2020.

Animal Crossing: New Horizons


بالرغم من أن كونها حصرية و بمبلغ سعر كامل و تتطلب إشتراك للعب عبر الشبكة، إلا أن هذا لم يمنعها من كونها لعبة شائعة بين الملايين من اللاعبين لأنها تتميز بحس التواصل الإجتماعي الذي تقدمه هذه السلسلة في محاكاة حياة العيش في الجزيرة برفاهيتها و صعوباتها، العديد من الأشياء باللعبة تتطلب الكثير من الوقت و الجهد لكن مشاركة هذا التقدم بوسائل التواصل الإجتماعي و حصد النتائج أخيراً يجلبان متعة طاغية.

Fall Guys: Ultmate Knockout


لربما انتشار ألعاب الـBattle Royal قد أصبح مؤخراً جافّاً بالألعاب المستنسخة التي لا تحمل هوية خاصة بها أو أن ليست مسلية أو أن المطور لا يقوم بالإستماع للاعبين بالشكل الكافي أو أنها تتطلب مبلغ و قدره لكي تكون متاحة، لكن لعبة أخذت الإنترنت بعاصفة مفاجئة بالرغم أنه تم الإعلان عنها في E3 2019 لكن إصدارها كان مفاجئ في فترة العزل المنزلي  لدى الستريتمرز و اليوتيوبرز و أوساط اللاعبين و الإعلاميين على حد سواء لمشتركي خدمة البلص على الـPS4 و لاعبي متجر Steam، ففي فكرتها من العمل الجماعي الشيء الكثير دون الحاجة لإمتلاكك أصدقاء عبر الشبكة حيث أنك ستشعر بهذا الترابط نظراً لقالب اللعبة الأليف و الودي بجانب الفعاليات التي تقومون بفعلها معاً و بما فيها من متعة و منافسة وهي تنطبق أيضاً للأطوار التي تتطلب إنجاز جهود فردية للفوز بالتاج بإستثناء التعاون بالتأكيد ، وفي أحدث تقرير أكد المطور Mediatonic أن Fall Guys باعت أكثر من 11 مليون نسخة على متجر Steam بينما أصبحت على البلايستيشن أكثر لعبة تم تحميلها بتاريخ الألعاب الشهرية لمشتركي خدمة البلص.

Call of Duty: Warzone


أكتفيجين كانت لها محاولة في الماضي في الباتل رويال مع Black Out من تطوير إستديو Treyarch الذي يقف خلف سلسلة Black Ops، و لكنها لم تفلح لجذب مجتمع اللاعبين بالشكل الكافي. ولكن في 10 مارس 2020 صدر طور Warzone والذي يعتبر المحاولة الثانية لدخول أكتفيجين في صنف الباتل رويال و ياله من دخول ملحمي بقيادة إستديو Infinity Ward و Raven Software، و بالرغم من كونها تحمل قالب حقبة بأسلحة و مركبات حديثة واقعية إلا أنها تحمل أفكار مثيرة للإهتمام و منعشة للتجربة و يجد معظم اللاعبين فيها متعة كبيرة. الطور أتى كجزء من لعبة Modern Warfare 2019 بنفس المحرك و أسلوب اللعب ولكن يمكنك تنزيله بشكل منفصل مجاناً، و ما يميز Warzone أيضاً بأن نظام التقدم موحّد مع الجزء الجديد COD: Black Ops Cold War. و وفقاً لأحدث إحصائية فإنه وصل عدد لاعبين Warzone إلى 75 مليون لاعب.

Among Us


بالرغم من أنها صدرت في 2018 لكنها شهدت شعبية كبيرة في منتصف 2020 و وفقاً لـ Willard فإن الستريمر Sodapoppin هو من قام بتشهير اللعبة على منصة Twitch في شهر يوليو و بعدها تبعه اليوتيوبرز و الستريمرز الآخرين مثل PewDiePie و Shroud و Ninja. العديد من الناس بل معظمهم من إعلام و جمهور يرون بأن شعبية اللعبة زادت بفضل التباعد الإجتماعي الذي تم تطبيقه أثناء جائحة كورونا وهذه اللعبة قد تكون إحدى أكثر الألعاب بالسوق التي تجعلك تقوم بالتواصل بأكبر شكل ممكن مع الآخرين بسبب فكرتها والتي تم تطبيقها بشكل مميز. اللعبة واصلت نجاحاتها شهراً بعد شهر حيث أن مقاطع Among Us في اليوتيوب تم مشاهدتها 4 مليار مرة في سبتمبر 2020 أما في Tiktok الفديوهات المتعلقة باللعبة وصلت إلى 13 مليار مشاهدة، في سبتمبر وصلت عدد تنزيلات اللعبة إلى 100 مليون و بلغ عدد اللاعبين المتصلين في الوقت الواحد إلى 1.5 مليون لاعب (400 ألف لاعب من هذا الرقم على منصة Steam) و في أواخر سبتمبر وصلت إلى 3.8 مليون لاعب، و قد تزداد شعبيتها مع قدومها لخدمة Xbox Game Pass هذا العام.

أرقام ألعاب سوق المحمول و Pubg Mobile تتصدر القائمة


وفقاً لبيانات Sensor Tower Store Intelligence فإن PUBG Mobile و النسخة الصينية Game For Peace هي الرقم واحد من ناحية الأرباح عبر كل من متجري Google Play و App Store والتي وصلت ما يقارب 2.6 مليار دولار منذ بداية العام أي زيادة 64.3% مقارنة بعام 2019، بينما Honor of Kings حصدت ما يقارب 2.5 مليار دولار من إنفاقات اللاعبين أي زيادة 42.8% مقارنة بالعام الماضي، و بالمركز الثالث Pokémon GO من Niantic بأرباح وصلت إلى 1.2 مليار دولار أي زيادة 31.5% مقارنةً بعام 2019 و هذا أفضل عام بتاريخ اللعبة منذ صدورها، وفي المركز الرابع Coin Master من Moon Active والتي حصدت 1.1 مليار دولار و هو ضعف الرقم مقارنةً بالعام الماضي، اللعبة نَمَت بشكل سريع و متكرر منذ إطلاقها في 2019 و أصبح شهر نوفمبر 2020 أفضل شهر بتاريخ اللعبة، و تليها Roblox من Roblox Corporation بأرباح مضاعفة تصل إلى 1.1 مليار دولار، Monster Strike من Mixi وصلت أرباحها 958 مليون دولار حتى الآن في 2020 أي زيادة 2.8 مقارنةً بنفس المدة من 2019 وتعد وحدة من أكثر ٥ ألعاب من ناحية الأرباح منذ 2014 أي من أكثر الألعاب ربحية بسوق المحمول. ألعاب المحمول التي جنت على الأقل مليار دولار في 2020 شهدت نمو بأرباحها مقارنة بأرباح ألعاب 2019 وهي PUBG Mobile و Honor of Kings و Fate/Grand Order من سوني Aniplex، و من المتوقع ان 2021 لن يشهد أرباح أضخم من هذا العام نظراً لجائحة كورونا.

كارثة The Last of Us Part 2 ما بين نجاح إعلامي تجاري وسخط جماهيري


لعبة The Last of Us الأصلية الصادرة في 2013 من تطوير إستديو Naughty Games و نشر سوني نجحت على 3 أصعدة، صعيد إعلامي و تجاري و جماهيري، اللعبة كوّنت قاعدة جماهيرية كبيرة حتى أن تأثيرها واضح على عدد من الألعاب التي صدرت، في 2016 تم الإعلان عن الجزء الثاني و تعتبر تكملة لقصة شخصيتي جول و إيلي، قُبيل إصدارها الرسمي في 2020 تم تسريب حدث يسبب جدل كبير بين اللاعبين و مهم في قصة السلسلة وهذا التسريب أضر بجميع الأطراف، كما أنه صدر تقرير بأن الموظفين داخل إستديو  ND يعانون من نقص لحقوقهم و غادر العديد من موظفي الإستديو القدامى بنسبة 70% نظراً لصعوبات العمل من فرض ساعات إضافية و غيرها، و عند التجربة النهائية بصدور اللعبة في الأسواق العديد من النقّاد أُعجبوا بها بمعدل تقاييم 93 بل أنها حازت على جائزة السنة في حفل جوائز الألعاب السنوي، و بالجانب الآخر معظم جمهور اللعبة الأصلية بمختلف وسائل التواصل الإجتماعي لم تلقى على رضاهم حيث حصلت على معدل تقييم مستخدمين 5.7 من 10 في موقع Metacritic، أبرز الإنتقادات التي أتت من عشاق اللعبة الأصلية هو سير الأحداث و ضعف الحوارات و علاقات شخصيات غير قابلة للإعجاب و البعض كان يريد موسيقى ذات أثر كبير مثل الجزء الأول ، يُذكر بأن اللعبة باعت ٤ مليون نسخة خلال ٣ أيام فقط من صدورها و بذلك تصبح أسرع لعبة حصرية مبيعاً على منصة PS4 كما أنها كسرت أرقام بلايستيشن الرقمية برقم مبيعات يصل إلى 2.8 مليون نسخة رقمية في يونيو.

تأجيل Halo Infinite من إحباط إلى تفاؤل

نتيجة بحث الصور عن halo infinite

سلسلة Halo تعتبر أحد أعرق و أهم سلاسل Xbox لدى مايكروسوفت، منذ إصدار Halo 5 الملايين من جمهورها لم يفقدوا الأمل فيها و يريدون جزء سادس يحترم إسم Halo العريق، في 2018 تم الإعلان في معرض E3 عن Halo Infinite الجزء الجديد والذي سيصبح منصة لـHalo خلال العشر سنوات القادمة و مع عرض اللعبة الجديد في يونيو 2020 لأول مرة ألقينا نظرة على أسلوب اللعب و الذي يعطي معالم واضحة على كونها لعبة Halo حقيقية من ناحية البيئة و التوجه الرسومي لكن بالمقابل العديد من الناس بمن فيهم من مجتمع اللاعبين و جمهور السلسلة و الإعلاميين لاحظوا عيوب كبيرة في الرسوم. ظن البعض بأن هذا يمكن حله بتحديث في اليوم الأول و لكن عدد من التقنيين بمن فيهم Digital Foundry قاموا بفصفصة عرض أسلوب اللعب و أن هذه العيوب الرسومية مثل الإضاءة و الجمادات شحيحة التفاصيل لا يمكن حلها بتحديث على الإطلاق، و نظراً لمدة التطوير و التركيز المتمحور حول المشروع و بنفس الوقت صدورها على الجيل الجديد من أجهزة Xbox المنزلية بيوم الإطلاق فإن هذا غير مقبول بتاتاً. لذلك قرر إستديو 343i بجانب مايكروسوفت تأجيل Halo Infinite إلى 2021 إستجابةً لإنتقادات و مطالب الناس، الكثير ظنّوا بأن هذا يعني صدورها في بداية العام الجديد لكن تحديث مدونة 343 في ديسمبر يؤكد موعد تأجيلها إلى نهاية 2021 (مع التلميح لصدورها في ١٥ نوفمبر لتزامنها مع إحتفالية مرور ٢٥ سنة بمناسبة إطلاق أول لعبة Halo) لكن لماذا عام كامل؟ حسناً أحد أهم أعضاء إدارة التطوير و الأنتاج لدى الاستديو Chris Lee غادر في أكتوبر 2020 و بالرجوع في الزمن إلى الوراء في ٢٠١٩ غادر Tim Longo المخرج الإبداعي، في أغسطس يعود المخضرم الكاتب Joseph Staten والذي شكل أهم قصص Halo و يعتبر أحد ركائز السلسلة ليكون المخرج الإبداعي لطور القصة في Halo Infinite، بوجوده بين عدد كبير من المطورين يبعث شعور إطمئنان لجماهير السلسلة، و فيما بعد تم نشر عدة صور لرسوم الأسلحة و خريطة بالطور الجماعي يوضحون مدى التطور التقني منذ استعراض يونيو.

أداء أقل من المتوقع للعبة Marvel’s Avengers تجارياً و إعلامياً

نتيجة بحث الصور عن marvel's avengers

لعبة Marvel من تطوير إستديو Crystal Dynamic العريق و شركة Square Enix الغنية عن التعريف، اللعبة على الصعيد الإعلامي حازت على معدل تقاييم 67/100 و أبرز الإنتقادات كان مفادها شح محتوى اللعبة و التكرار بجانب مشاكل الاتصال و الأخطاء التقنية العديدة التي لم يتم إصلاحها حتى من مرحلة البيتا ناهيك عن قالب اللعب الممل، باعت اللعبة ٣ ملايين نسخة وفقاً لمحلل الصناعة David Gibson و مع ميزانيتها التي تصل إلى 170-190 مليون دولار و منها نتأكد بأن مبيعاتها لم تغطي تكاليف تطويرها على الإطلاق بل أن شركة Square Enix نشرت تقرير يفيد بأن خسائر قسم الالعاب بلغ ٦.٥ مليار ين، أحد القرارات التي أثارت غضب اللاعبين هي جعل شخصية Spider-Man كمحتوى حصري لملاك أجهزة Playstation و هذا قرار مجحف بحق ملاك الأجهزة الاخرى الذين يعشقون أيقونة الرجل العنكبوت و يعتبر نقصان محتوى لمنتج متساوي السعر على جميع المنصات، ذكروا Square Enix بأنهم يسعون لإصلاح الأخطاء و تداركها و لكن في هذا الوقت اللعبة تعدّت مرحلة الإصلاح.

إستحواذ مايكروسوفت على Bethesda

نتيجة بحث الصور عن bethesda microsoft

لطالما تسربت العديد من قرارات مايكروسوفت بالماضي و لكن أحد أكبرها و أكثرها مفاجأة لم يتم تسريبه، وهو قرار إستحواذهم على شركة Zenimax المالكة لشركة Bethesda المعروفة بصنع العاب تقمص أدوار غربية و منظور شخص اول أيقونية، مثل The Elder Scrolls, Fallout, DOOM, Wolfenstein و غيرها، Bethesda كانت تعاني ماديّاً في الأعوام الأخيرة حيث ظهرت تقارير تفيد بأن مشاريع الشركة الرئيسية أو الكبيرة كان من المتوقع لها ان تصدر بعد سنوات و سنوات بجانب إصدارهم لعدد من الألعاب الأونلاين و الترويج لها بشكل مكثف لتعويض هذا النقص المادي، لحسن الحظ و للحفاظ على هذا الإرث العظيم الآن مايكروسوفت دعمت الشركة بضخ أكبر قدر من الأموال و الأدوات التقنية التي تساعدهم قدر الإمكان لتطوير الألعاب الأكثر طموحاً، مانحين حرية إبداعية كاملة في تطوير عناوينهم أو صنع ألعاب جديدة و أفضل مافي هذه الصفقة هو نزول ألعاب Bethesda التي يعشقها الملايين منا في وقت إصدارها العالمي على خدمة نتفليكس الألعاب “Xbox Game Pass” و مع إرتفاع أسعار الألعاب و في الوضع الإقتصادي الذي يعيشه العالم يزيد تقديرنا و إحترامنا لهذا النوع من الخدمات الإشتراكية مع الأخذ بالحسبان حصولنا على ألعاب عالية الجودة و قصصية مثل ألعاب Bethesda، الجدير بالذكر بأن الإستحواذ الكامل على الشركة من قِبل مايكروسوفت سيكون في 2021 و حينها سيتضح مستقبل ألعاب Bethesda من ناحية الاعلانات عن مشاريعهم الجديدة و كونها ستصدر على منظومة أخرى غير منظومة Xbox سواءً بشكل دائم أم مؤقت و هل هذا ينطبق على جميع ألعابهم أم بعضها.

إلغاء أهم أحداث السنة وتغير توجه الشركات

نتيجة بحث الصور عن E3

معارض و أحداث ألعاب الفديو السنوية هي التي ينتظرها الملايين و الملايين من الناس لكونها تحمل الكثير من الإعلانات الحصرية المكثفة و التي تُعرض بالمسرح و بتقديم مميز جداً و لعل أبرزها هو معرض E3 الذي تم إلغاؤه بسبب الإحترازات من الفيروس المتفشي كورونا بجانب خططه، سوني أعلنت مسبقاً قبل قرار الإلغاء بأنها لن تحضر المعرض لأنها ستركز على منصاتها الإعلامية الخاصة بها، أيضاً عدد من الشركات بدأت بالأنسحاب مثل EA التي تريد عقد حدث منفصل (EA Play) و Blizzard كذلك (Blizzcon) و غيرها من الشركات. بنهاية المطاف رأينا معظم الشركات يقومون بعقد أحداث رقمية منفصلة مثل State of Play الخاص ببلايستيشن، إستعراض Xbox، حدث Ubi Forward لشركة Ubisoft و غيرها، أما الأحداث الرقمية التي تجمع عدد من الناشرين تم إستبدال معرض E3 بها الصيف مثل IGN Summer Games و حدث Summer Game Fest الذي يقدمه الإعلامي Geoff Keighley لكن على مدى ٤ أشهر (من مايو إلى أغسطس). في الواقع هذا أمر منطقي لأن الحضور و حجز القاعات مكلف كما أنه من الصعب التركيز على محتواك مقارنةً بباقي ألعاب الشركات الأخرى، في الزمن الحالي عدد من الألعاب وجد المسوّقين ضالّتهم فيها بالتعاقد مع عدد من اليوتيوبرز و الستريمرز مثلما فعلت Apex Legends و مع توجه معرض E3 لجعله مهرجان او مناسبة لحضور المشاهير فإننا أغلب الظن شهدنا في 2020 نهاية هذا المعرض و المعلم التاريخي في مجال ألعاب الفديو أو أنه لن يحمل نفس التأثير الإعلامي حتى لو عاد في 2021.

خدمة Luna السحابية و دخول شركة Amazon سوق ألعاب الفديو.

نتيجة بحث الصور عن luna amazon

في ٢٤ سبتمبر أعلنت شركة Amazon الغنية عن التعريف خدمة Luna السحابية. الخبر لم يكن مفاجئاً لأن الإشاعات حولها إنتشرت في 2019 و لكن بإسم “Tempo”، لسنا متيقنين بموعد إصدار Luna عالميّاً لكن مبدئياً ستتوفر على هذه المنصات PC, Mac, Fire TV, iPhone, iPad مع نسخة لنظام أندرويد مخطط لإصدارها بعد موعد الإطلاق. ذكرت Amazon بأن المستخدمين في الولايات المتحدة الأمريكية يمكنهم طلب وصول مبكر للخدمة و مجدداً لا علم لنا متى سيتم إتاحة التجربة المبكرة عالمياً، Luna ستتوفر بسعر مبدئي 5.99$ شهرياً خلال فترتها بالوصول المبكر والتي من شأنها السماح لمشتركيها بلعب قناة ألعاب على جهازين في نفس الوقت مع تقديم دقة 4K و 60 إطار لعدد من” الألعاب المختارة”، الخدمة تعمل بواسطة “AWS” منصة Amazon العنكبوتية واسعة الأنتشار، صرحت الشركة بأن هنالك أكثر من 100 لعبة متوفرة في قناة Luna Plus، ألعاب الإطلاق ستشمل Resident Evil 7, Control, Panzer Dragoon, A Plague Tale: Innocence, The Surge 2, Yooka-Laylee, GRID, Abzu, و Brothers: A Tale of Two Sons، و العديد من الألعاب سيتم إضافتها مع الوقت على حسب كلامهم، أيضاً أعلنت أمازون بأنها تعاقدت مع Ubisoft لقناة ألعاب متخصصة حيث سيمكنك اللعب بألعاب الشركة الحديثة في يوم إصدارها الرسمي، وهذه أول قناة من عدة قنوات مخصصة لناشرين و أصناف أخرى قادمة لاحقاً. منصة البث المباشر للألعاب “Twitch” مدرجة في خدمة Luna حيث سيرى اللاعبون بثوث الستريمرز و أيضاً في Twitch يمكنك الولوج للألعاب بشكل فوري، يمكنك لعب ألعاب الخدمة بواسطة الماوس و الكيبورد أو يد التحكم عبر البلوتوث، أيضاً أعلنت أمازون عن يد التحكم الخاصة بها “Alexa” بسعر 49.99$ خلال فترة الوصول المبكر والتي تقدم أداء ذو إستجابة سريعة، حالياً تم الكشف عن لعبتين من تطويرهم وهي لعبة التصويب الجماعية Crucible التي توفرت بمرحلة البيتا المغلقة و New World لعبة الشبكة الجماعية الضخمة التي كان من المقرر صدورها في صيف 2020 ولكن تم تأجيلها لعام 2021.

فشل منقطع النظير للعبة Cyberpunk 2077 ومقياس جديد لخداع المستهلك.

نتيجة بحث الصور عن cyberpunk 2077

حادثة صادمة و من الصعب معرفة من أين نبدأ، إستديو CD Project Red الإستديو الأكثر محبة بين مجتمع اللاعبين خلال السنوات الأخيرة لتقديمه لأحد أفضل الألعاب بالجيل الماضي The Witcher 3 و الحائزة على أكثر عدد جوائز مع محتويات إضافية ممتازة و في تلك الفترات كان الأستديو مستمع جيد للاعبين و قدم أحد أفضل جهود ترجمة عربية بالألعاب خصوصاً أنها ذات نفس طويل كونها لعبة تقمص أدوار، أعلن CDPR عن لعبته القادمة Cyberpunk 2077 والتي تعتبر أحد أكثر المشاريع طموحاً من ناحية الميزانية و التسويق و عدد التأجيلات حتى انها أصبحت محط سخرية لدى العديد من الناس. أحد أكبر الكوارث التي تسببت في كره الناس لهم هو إستعراضهم لنسخ الجيل الماضي و التي كانت لا تبدو كما هي عليه في الواقع، حيث أنهم قاموا بإرسال نسخ مراجعة لمنصة الـPC فقط كي لا يكتشف الناس مدى سوء نسخة الأجهزة المنزلية من أخطاء تقنية فظيعة و بالفعل إنطلت على الملايين حتى لاحقاً على أجهزة الـPC مع الوقت بدأت تظهر تلك الأخطاء. اللعبة حققت أرقام خيالية في المبيعات و لكن بنفس الوقت قد تكون أكثر لعبة تم إسترجاع أموال اللاعبين منها حيث ان سوني قامت بحذفها من المتجر بشكل مؤقت لتدارك عمليات الإسترجاع بينما مايكروسوفت نشرت تحذير حول هذا المنتج و هذه أول مرة تحصل لأي لعبة. غضب كبير يتملك من قاموا بشراء اللعبة عبر الإنترنت و لديهم كل الحق لأنها لم تكن جاهزة على الإطلاق بالرغم من تضحيات المطورين بعدد كبير من الساعات الإضافية لتجهيزها بموعد الإطلاق المحدد، بل أن الأمر وصل إلى أحد المستثمرين قام برفع دعوى قضائية ضد CDPR لخداع المستثمرين و الناس كذلك على جاهزية اللعبة و أنها قابلة للعب على أجهزة الـXbox One, PS4، نشر الاستديو فديو إعتذار مع عرض خارطة الطريق لمحتويات اللعبة القادمة والتي تتضمن كم هائل من الأصلاحات مع إضافات مجانية و تحديث ترقية الجيل الجديد المجانية.

إطلاق أجهزة الجيل الجديد

نتيجة بحث الصور عن ps5 and series x

في السابق كانت الناس تصطف خارج المتاجر لأخذ أجهزتها أثناء فترة إطلاق أجهزة الجيل الجديدة المنزلية و غالباً إذا نفذت يمكنك إيجادها في متاجر أخرى أو الإنتظار لبضعة اسابيع لتوفر الدفعة الثانية، لكن حالياً بات هذا مستحيلاً نظراً لإكتساح جائحة كورونا العالم بأسره والذي يمنع أي نوع من أنواع التجمعات و أيضاً إذا أخذنا بعين الإعتبار جميع ما يتعلق بإطلاق الأجهزة فأنه بحد ذاته صعب و شاق لأن الشركات يقومون بمعالجتها عن بعد من منازلهم بالإضافة إلى إرتفاع تكاليف إنتاج القطع و الشحن و التوزيع يسبب شح كبير في عدد الوحدات أي أننا نشهد طلب أكثر بفارق هائل عن إمكانية التوفير. إطلاق Xbox Series X في 10 نوفمبر و PS5 في 19 نوفمبر عالمياً في موعدهم المحدد معجزة كبيرة و بأسعارهم المعقولة والتي غالباً أنها تسببت بخسارة لكلا الشركتين لذلك يحاولون قدر الإمكان بدعم المحتوى الرقمي بالإشتراكات مثل PS Plus Collection و Xbox Game Pass و غيرها لتعويض هذه الخسائر، مايكروسوفت ليس لديها ألعاب إطلاق جديدة من طرفها بينما سوني أطلقت ريميك Demon’s Souls بجانبها Little Big Planet: Sackboy Big Adventure و Spider-Man: Miles Morales، إثنين من هذه الالعاب صدر لجهاز الـPS4 و هي بحد ذاتها ليست أفضل أو أكثر العناوين شعبية لأن كلا الشركتين لم ينويان بطريقة إطلاق تقليدية خصوصاً مايكروسوفت التي وفرت جهاز أقل تكلفة بكثير (Xbox Series S) و قامت بتأجيل أقوى عنوان لديها (Halo Infinite). إصدار أجهزة جيل جديد لا يعني إجبار اللاعبين للإنتقال بالكلية فلا نزال و سنظل نرى ألعاب تصدر على الجيلين من الطرف الاول و الثالث لعدة أعوام حتى ينتقل معظم الناس لأجهزة الجيل الجديد. كلا الشركتين صرحوا بأنهم شهدوا أضخم إطلاق بتاريخ أجهزتهم و الدلائل واضحة حيث شهد الجميع نفاذ كميات منقطع النظير و لم يسبق له مثيل حتى لو أخذنا بعين الإعتبار الظروف التي تسبب بنفاذها، جيل جديد ذو بداية إستثنائية تاريخية و مستقبل مشرق.

الإعلان عن الجزء الجديد المنتظر Resident Evil Village

نتيجة بحث الصور عن resident evil village

كان آخر جزء جديد هو Resident Evil 7 في 2017 والذي لاقى مدح و ثناء من الإعلاميين و أبرز مواضع قوة هذا الجزء هو تقديم قصة ممتازة بأجواء يشوبها مزيج من رعب صنف ألعاب البقاء و الرعب النفسي مع جعل الكاميرا بمنظور الشخص الأول و بنفس الوقت قدمت تجربة RE كلاسيكية بحفاظها على ميزة إدارة الموارد و التخزين اليدوي الذي عهدناه بمعظم الأجزاء، لكن على الجهة المقابلة عدد من جمهور السلسلة بَغِض هذا الجزء لأنه تعود على كاميرا الكتف او كاميرا الـFixed بالأجزاء الأولى، في حدث بلايستيشن المنعقد بيونيو أعلنت Capcom عن الجزء الثامن Resident Evil Village القادمة لكل من PS5 – PS4 – Xbox One – Xbox Series X | S – PC، إستغرقت ٣ سنوات و نصف تقريباً و مثل RE7 فهي تستخدم محرك RE و أيضاً بنفس الكاميرا. و مما يبدو لنا في عروض اللعبة بأننا سنشهد أجواء مقاربة لأجواء الجزء الرابع و لعل هذا الحنين لم شمل عشاق جميع الكاميرات تحت سقف واحد لأنها لعبة تبدو بأنها تحترم إرث الماضي و ترتقي لمعايير الحاضر و تشق الطريق لخليفاتها نحو المستقبل.

عودة Mass Effect

نتيجة بحث الصور عن mass effect

سلسلة Mass Effect تُعد أحد السلاسل الأيقونية بمجال الخيال العلمي حتى على صعيد الترفيه الحديث من افلام و مسلسلات تلفازية، وهذا غير مستغرب من الإستدية العريق و التاريخي Bioware الذي لطالما أثرى صنف تقمص الأدوار بألعابه في الماضي. في السنوات الأخيرة إكتسب الاستديو سمعة في غاية السوء تتمثل بالخداع و الجشع و الكسل لصنعه ألعاب غير جاهزة و سيئة تقنياً كالجزء المنتظر Andromeda من سلسلة ME المحبوبة و أيضاً اللعبة الطموحة الجديدة المنتظرة Anthem. العديد من القصص داخل الاستديو انتشرت للعلن عن الكوارث التي جعلت هذه الألعاب خيبات أمل مدفونة في الذاكرة الحديثة و بوقت وجيز جدًا، في 2020 و في ٧ نوفمبر أعلنت EA و Bioware عن ريماستر لثلاثية Mass Effect القادمة لكل من PS4, Xbox One, PC مع تحسينات للـPS5, Xbox Series X، و بنفس الوقت أعلن Casey Hudson مدير الاستديو عن لعبة Mass Effect جديدة تحت التطوير بجانب Dragon Age. فيما بعد بحفل جوائز الألعاب السنوي نشر المطورين عرض يحمل عدد من الرموز و التلميحات المألوفة لعشاق السلسلة و تشويقة عما سنواجهه في المغامرة القادمة، لكن للأسف غادر Hudson مخرج ثلاثية ME و رئيس Bioware مع Mark Darrah منتج DA و Anthem و معه عدة موظفين مخضرمين سابقين خلال السنوات الماضية، لحسن الحظ Michael Gamble مع فريق مخضرمين عملوا على ألعاب Bioware الأيقونية سابقاً لذلك من المبكر الحكم على مصير مشاريعهم الضخمة القادمة و لنجعل مستواهم النهائي هو المفصل الحقيقي لمصير هذا الإستديو العريق المجروح.

حفل جوائز الالعاب لعام 2020

نتيجة بحث الصور عن Video game awards 2020

إعتدنا أن يكون هذا الحفل رمز من رموز صناعة الالعاب على مستوى التأثير الإعلامي والذي يتم تقديمه من قِبل الإعلامي Geoff Keighley، تم تأسيس هذا الحفل عام 2014 كخليفة لنسخة العشر سنوات “Spike” و يتميز أيضاً بشموله لإعلانات مميزة منتظرة من مختلف الناشرين و المطورين بشكل حصري. طريقة ترشيح و فوز الألعاب بالجوائز بواسطة لجنة التحكيم بنسبة ٩٠٪ و المكونة من العديد من المواقع المعتمدة في معدلات التقاييم بينما ١٠٪ للجمهور او للناس بشكل عام، في 2020 تمت إقامة الحدث بشكل رقمي أو إفتراضي نظراً لإجتياح كورونا العالم، أكثر الالعاب المرشحة و على وجه الخصوص لجائزة لعبة العام هي Animal Crossing: New Horizons – DOOM Eternal – Ghost of Tsushima – Hades – TLOU P2 – FF7R، لعبة TLOU P2 ترشحت لإحدى عشر جائزة و فازت في ٧ و منها لعبة السنة، Hades حصلت على ٩ ترشيحات و فازت في اثنين منها بينما Ghost of Tsushima ترشحت لثمانية جوائز و فازت في إثنين منها، أما FF7R ترشحت في ٦ جوائز و فازت في إثنين منها، DOOM Eternal ترشحت لخمس جوائز و لم تفز في أيٍّ منها، Animal Crossing: New Horizons ترشحت في ثلاثٍ منها و فازت في واحدة منها فقط، الكثير من الناس شك في مقاييس لجنة التحكيم التي قامت بترشيح ألعاب و جعلها تفوز بجوائز غير مستحقة لأن هنالك ألعاب أخرى لديها أداء أفضل في جانب معين بإتفاق الجميع، مثل ترشيح The Last of Us P2 لإحدى عشر جائزة أو Ori التي لم تفز بأي جائزة و غيرها من الألعاب. أيضاً ذكر البعض بأن حشو شخصيات هوليوود من ممثلين و مخرجين كان زائد عن حده بالرغم من الأسماء الموجودة لأن هناك رموز بصناعة الألعاب أجدر من الموجودين. شهدنا أيضاً في الحفل إعلانات من العيار الثقيل مثل Perfect Dark و ARK 2 بجانبها عرض Mass Effect و Dragon Age، حقق الحفل أعلى معدل مشاهدات حيث وصلت إلى أكثر من ٨٣ مليون مشاهدة و بلغت المشاهدات النشطة في وقت واحد إلى ٨.٣ مليون مشاهدة و بذلك تصبح نسخة 2020 هي الأفضل بتاريخها.

عام رائع آخر من ألعاب الطور الفردي/القصصية

كثيراً ما نرى خلال مختلف المنصات بأن ألعاب الطور الفردي شارفت على الإنقراض لكن كل عام يثبت مطوري الطرف الثالث و الثاني و الأول و المطورين المستقلين خصوصاً بأن هذا غير صحيح بأي شكل من الأشكال من الناحية التجارية أو الإعلامية. فلدينا Ori بجزئها الثاني الطموح الذي حقق ما يأمل إليه بعد ضخ الميزانية العالية من زيادة لعدد الموظفين لرسوم و ألوان مشبعة أكثر لتكون تحفة موسيقية و بصرية على حدٍّ سواء. شهدنا أيضاً لعبة Final Fantasy 7 Remake بقسمها الأول و لاقى إعجاب كبير إعلامياً و لدى الجماهير بالشكل الذي يجعل الناس متعطشين لأي معلومة عن القسم الثاني لأحد أيقونات السلسلة و لقد باعت ٥ مليون نسخة و هذا فقط على منصة PS4 كونها حصرية. أم ألعاب منظور الشخص الاول و التصويب DOOM تعود لنا بالتكملة “Eternal”والتي تقدم كل ما كان يحلم به عشاق السلسلة و ينطبق عليها مصطلح” Rip and Tear” حرفياً و محت سلبيات إصدار 2016 لتقدم تجربة مرضية على جميع الأصعدة و حسب التقارير فإنها باعت ٣ مليون نسخة رقمية بشهر الإطلاق وهذا أكبر رقم حققته أي لعبة DOOM على الإطلاق. و أجمل قصص الخلاص لإستديو SP الذي عمل جاهداً طوال الجيل ليقدم لنا Ghost of Tsushima تحفة فنية تدخل التاريخ من ضمن أفضل ألعاب الساموراي بالصناعة و لاقت تلك المواهب ثمارها إعلامياً و تجاريّاً حيث باعت أكثر من ٥ مليون نسخة وفقاً لأحدث تقرير صدر عنها. و من نفس الناشر سوني و Naughty Dog أكثر ثنائي غني عن التعريف أصدروا لعبتهم المنتظرة TLOU P2 في يونيو و لاقت ثناء إعلامي كبير بالرغم من كره الناس لها مع حصولها على جائزة لعبة السنة و باعت ٤ مليون نسخة خلال ٣ أيام من إطلاقها و بذلك تصبح أسرع لعبة حصرية PS4 مبيعاً. العائدة من الماضي بحلّة جديدة و تجربة غير تقليدية Half-Life: Alyx على طرفية الواقع الإفتراضي و نالت إعجاب إعلامي من النقاد و الناس على حدٍّ سواء و من الممكن بسبب نجاحها أن نرى عودة لهذا العنوان بشكل أكبر في المستقبل، و أخيراً Crash Bandicoot جديدة بجزء رابع و التي حصلت على مدح لأنها مقاربة للتجارب الأصلية، Yakuza: Like a Dragon مع تغيير جريء في أسلوب اللعب و نالت مدح إعلامي كبير لكونها إتجهت لمسار ألعاب تعاقب الأدوار، و غيرها من الألعاب الرائعة التي لا يمكن حصرها.

أثناء فترة الحجر المنزلي نظراً لتفشّي فيروس كورونا الملايين من الناس في 2020 أدركوا قيمة ألعاب الفديو أكثر بعد التهميش الذي يمارسه الإعلام الغربي و الشرقي على هذه الهواية الجميلة، في الوقت التي تأثرت به معظم الصناعات الترفيهية مثل الافلام في إغلاق دور السينما و تعليق المباريات في المجالات الرياضية و غيرها، ألعاب الفديو تحقق أرقام قياسيّة تاريخية صغار المطورين لكبار الناشرين حتى بالرغم من صعوبة شحن الألعاب بالإصدارات الفيزيائية إلا أن الأرقام الرقمية ساعدت على تعويض هذه الخسارات، ألعاب الفديو هي أكثر نشاط أو هواية تستطيع الإستمتاع بها على الشكل الكامل لذلك من غير المستغرب هذا الإقبال الكبير عليها من حتى الأشخاص الذين لم يسبق لهم لعب ألعاب الفديو فهي تقرّب البعيدين عن بعضهم، في هذا المقال السنوي كما عودّناكم نذكر لكم أهم أحداث العام بقبيح و جميل ما يحصل في ساحة صناعة الألعاب و نأمل أننا إستطعنا تقديم قراءة ممتعة لهذه التغطية، نراكم في النسخة القادمة في بداية العام القادم بحول الله تعالى.

اترك رد

أحدث الأخبار عبر حسابنا في تويتر
Login
Loading...
Sign Up

New membership are not allowed.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: