مراجعة: Shady Part of Me

حفل جوائز الألعاب لهذا العام تضمن تشكيلة من الإعلانات عن ألعاب وعناوين جديدة كما جرت العادة في السنوات الأخيرة، ولم يكن لهذا العام إعلانات ضخمة تثير حماسة اللاعبين كما تفعل المناسبات الضخمة. ولكن من بين مجموعة الإعلانات المتواضعة خلال الحفل، جذب إنتباهي عرض الكشف عن لعبة الألغاز والمنصات ثنائية وثلاثية الأبعاد Shady Part of Me من تطوير فريق Douze Dixièmes المستقل الذي تم التشويق له مسبقًا خلال شهر أكتوبر بالتعاون مع Focus Home Interactive وهي محور حديثي خلال هذه المراجعة.

القصة

قصة لعبة Shady Part of Me تتمحور حول فتاة صغيرة وحيدة تصارع تقلبات حياتها العاطفية داخل قوقعة الوحدة. تناضل وتكافح التعليقات السلبية إتجاهها والمثبطة لطفولتها البريئة وتشق طريقها نحو الهروب من هذه الأفكار والحياة السوداوية برفقة ظلّها، صديقها الوحيد في هذه الرحلة الحزينة، متجهين للخلاص من هذا العالم الموحش.

اللعبة مشابهة لألعاب مثل Limbo و Inside في الثيم الخاص بها والطابع التي تتركه، ولكن كان للسرد القصصي تأثير أكبر هنا. تعتمد القصة على علاقة الفتاة بظلّها، ستستمع لحواراتهما وكيف لعلاقتهما بأن تتطور بشكل جميل. وللأداء الصوتي تأثير كبير في سرد القصة، كان أداء الفتاة لطيفًا ورائعًا من قبل حنجرة السيدة Hannah Murray ممثلة شخصية Gilly من مسلسل صراع العروش (Game of Thrones).

أسلوب اللعب

فكرة أسلوب اللعب تكمن في التحكم بالفتاة وظلّها كلٌ على حدة، بحيث تتحرك الفتاة فقط في الأماكن المظلمة والبعيدة عن الأضواء، في حين أن ظلّها يتحرك في الأسطح المضيئة أي أنهما معاكسين لبعضهما. وبالنسبة لتحركات الفتاة فهي بنمط ثلاثي الأبعاد وتتحرك مع حرية أكبر وتدفع الصناديق والأغراض لتقوم بتغيير إتجاه الإنارة والظلال على حسب اللغز. وبالنسبة لحركة الظل، فهو يتبع نمط ثنائي الأبعاد مع خاصية المشي عكس الجاذبية الأرضية عندما ينقلب المسار، بالإضافة إلى بعض الحركات المختلفة عن الفتاة.

الألغاز وتخطي العقبات أفكارها بسيطة ولكن ممتعة، ستجد في بداية كل فصل أسلوب جديد من الألغاز ويتطور كلما تقدمت حتى تنتهي من الفصل وتتجه للآخر الذي يقدم أسلوب جديد مع الحفاظ على خصائص الألغاز السابقة. ولحل هذه الألغاز يتطلب منك جعل الفتاة وظلها يتعاونون سويًا لتخطي العقبات. ولكن في نهاية كل فصل ستجد ببعض التكرار في حل الألغاز وتخطي العقبات لأنها تحمل ذات الأفكار السابقة ولكن بتطبيق مختلف بعض الشيء.

لم تقدم الألغاز شيئًا جديدًا يجعلها تتميز عن الألعاب الأخرى، ولكن فكرة أسلوب اللعب الأساسية المتقنة والتي تذكرني كثيرًا بلعبة Brothers: A Tale of Two Sons من الناحية التعاونية بحيث تقوم بلعب بشخصيتين لحل الألغاز والتقدم في اللعبة.
ولكي أوضح الأمر، تستطيع التحكم بالفتاة أو الظل منفصلين، وللتغيير التحكم من شخصية لأخرى يجب عليك ضغط زر المثلث أو Y، أي أنك لن تستطيع التحكم بكلتا الشخصيتين في آن واحد مثل لعبة Brothers: A Tale of Two Sons.

أعتقد بأن اللعبة أطول من الذي تستحقه وأطول من اللازم، وجدت نفسي أشعر بالتكرار والملل بعدما أنتصف الفصل كما ذكرت سابقًا. كان من الممكن إجتزاء الكثير من الألغاز، وبالنسبة للقصة هي جيدة وسردها أعجبني ولكن لو أنها كانت في وقت أقصر لظهرت اللعبة بأفضل من ما هي عليه. ولكن بشكلٍ عام، كانت تجربة جيدة ونحن نفتقد لهذا النوع من الألعاب في الآونة الأخيرة.

التوجه الفني والموسيقى التصويرية

التوجه الفني البسيط والرائع جسد طابع وفكرة اللعبة في عالمها الكئيب والموحش بشكل جيد، كما أن طريقة عرض العبارات والتعليقات حول الفتاة كان بطريقة تصميمية جميلة وساعد في سرد القصة. بينما الموسيقى التصويرية كانت رائعة وكان لها تأثير كذلك في الأحداث وحل الألغاز وتخطي العقبات.

الإيجابيات

+ فكرة أسلوب اللعب ثنائية وثلاثية الأبعاد بأفكار بسيطة وممتعة.
+ قصة مع أداء صوتي جيد.
+ التوجه الفني الذي جسد فكرة اللعبة بشكل جميل.
+ موسيقى تصويرية رائعة.

السلبيات

– تكرار ملحوظ في الألغاز عند الإقتراب من نهاية كل فصل.

الخلاصة

قدمت Shady Part of Me رحلة في مواجهة المخاوف النفسية بأفكار جميلة دمجت أسلوب لعب ثنائي وثلاثي الأبعاد مع توجه فنّي وموسيقى تصويرية ساعدت على تجسيد فكرة اللعبة البسيطة والجيدة.

7.5/10

اترك رد

أحدث الأخبار عبر حسابنا في تويتر
Login
Loading...
Sign Up

New membership are not allowed.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: